مركز السدرة يبدأ النشر العلمي المفتوح على موقع F1000Research

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

مركز السدرة يبدأ النشر العلمي المفتوح على موقع F1000Research

تاريخ الإصدار:
١٢ يوليو ٢٠١٧
 أعلن مركز السدرة للطب والبحوث عن إطلاقه لبرنامج خاص بالنشر العلمي المفتوح على موقع F1000Research. وسيقوم فريق البحوث في مركز السدرة بإدارة البرنامج الذي يستخدم موقع F1000Research كمنصة للنشر العلمي المفتوح لباحثي مركز السدرة.

null
تقوم البوابة الخاصة بمركز السدرة على موقع F1000Research بنشر المقالات الأكاديمية والبيانات والبحوث الخاصة بفريق إدارة البحوث في المركز والتي تركز بوجه خاص على موضوعات مثل الحمل، وعلم الجينوم المناعي ضد السرطان (علاج السرطان باستخدام العلاج المناعي الجينومي)، وعلم الترنسكريبتوم (دراسة مجموعة فرعية من الجينات المنسوخة في كائنات محددة). ويتم نشر جميع المقالات والبيانات المرتبطة بها في الحال متبوعاً بدعوة مفتوحة لمراجعة المقالات من قبل النظراء، وذلك بالتماشي مع نموذج النشر المعمول به في موقع F1000Research. 

وتعقيباً على ذلك، قالت الدكتورة إنا وانج رئيس إدارة البحوث بالإنابة في مركز السدرة: "نتطلع إلى وضع معايير عالية جديدة في مجال رعاية النساء والأطفال في قطر من خلال برامجنا البحثية المتقدمة. ونحن ملتزمون أيضا بتعزيز الفهم العلمي للأمراض الرئيسية التي لها تأثير على المستوى المحلي والعالمي. وإذا أردنا تحقيق أهدافنا الطموحة فلابد أن يتبادل باحثونا البيانات الجديدة مع بعضهم البعض ومع غيرهم من الباحثين في العالم بشكل سريع. وهذا يساعد على دفع جهود الاكتشافات العملية والتوسع في تطبيقات الطب الدقيق. ولذلك فقد شعرنا أن البوابات العلمية المفتوحة التي صممها موقع F1000Research تقدم لنا المنبر الصحيح لضمان التدفق الحر لتلك المعلومات والبيانات. وهذا مفيد أيضا للباحثين الشباب الموجودين في قطر ودول مجلس التعاون الخليجي الذين يرغبون في تبادل نتائجهم البحثية والحصول على آراء بناءة من نظرائهم".

Sidra Research - generic photo.JPG


وقد بدأت النتائج الجديدة التي تم نشرها في بوابة مركز السدرة على موقع F1000Research في تلقي مراجعات من النظراء بما في ذلك تعليقات من باحثين يعملون في مؤسسات مرموقة مثل جامعة أوكسفورد وجامعة هارفارد في بوسطن ومعهد باستور في باريس.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا