معهد قطر لبحوث الحوسبة ينظم أول مخيم صيفي للحوسبة للصغار

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

معهد قطر لبحوث الحوسبة ينظم أول مخيم صيفي للحوسبة للصغار

تاريخ الإصدار:
١٢ يوليو ٢٠١٧
يقدم معهد قطر لبحوث الحوسبة، التابع لجامعة حمد بن خليفة، فرصة فريدة للأطفال والمراهقين لتطوير مهاراتهم في مجال الحوسبة على أيدي نخبة من أبزر العلماء الدوليين رفيعي المستوى المتخصصين في هذا المجال، وذلك ضمن المخيمات الصيفية الأولى للحوسبة، التي يطلقها المعهد في وقت لاحق من هذا الشهر.
QCRI summer camp.jpg
وسينظم المعهد برنامجين منفصلين هما، مخيم الصناع الصغار للأطفال بعمر 9 إلى 12 عامًا على مدى أسبوعين منفصلين، ومخيم آردوينو للشباب بعمر 14 إلى 18 عامًا لمدة أسبوعين، وذلك اعتبارًا من يوم الأحد 16 يوليو وحتى الخميس 27 يوليو.

وسيكون البرنامجان مجانيان ويقامان في مختبر الفضاء الإبداعي التابع لمعهد قطر لبحوث الحوسبة في مجمع البحوث بجامعة حمد بن خليفة في المدينة التعليمية.
وأشارت الدكتورة إيمان فيتوري، مدير مبادرات التعليم البحثي في معهد قطر لبحوث الحوسبة إلى أن المشاركة في البرنامجين لم تتطلب وجود خبرة سابقة، وقد قام علماء المعهد بتنسيق أنشطة ممتعة للمشاركين. وقالت الدكتورة فيتوري "نريد أن يصبح الأطفال مبدعين للتكنولوجيا، وأن يتعلموا كيفية الابتكار وحل المشكلات بشكل يساعدهم في حياتهم اليومية".

ويقدم مخيم الصناع الصغار للأطفال فرصة للحصول على تدريب عملي على التحديات التي قد تواجههم لتشجيعهم على حل المشكلات بطريقة إبداعية من خلال الابتكار والعمل الجماعي. وسوف يتعلم الأطفال مهارات التصميم والترميز وكيفية تطوير الحلول الهندسية على مدى خمس جلسات يومية مدة كل منها ثلاث ساعات تبدأ من يوم الأحد 16 يوليو وحتى يوم الأحد 23 يوليو. وأشارت الدكتورة فيتوري إلى أن أنشطة الأسبوع الثاني ستكون مختلفة عن الأسبوع الأول للطلاب الراغبين في التسجيل ضمن أسبوعي مخيم الحوسبة.
ومن جهتهم، سيتعلم المشاركون في مخيم آردوينو للشباب لمدة أسبوعين كيفية ابتكار الأدوات الإلكترونية التي يمكن أن تتفاعل مع العالم الحقيقي من خلال جلسات يومية مدتها ثلاث ساعات تستمر لمدة أسبوعين بين 16 و27 يوليو.

وكان معهد قطر لبحوث الحوسبة قد أطلق بنجاح مختبر الفضاء الإبداعي خلال فعالية مفتوحة نظمها في شهر مايو. وتم تسجيل قرابة 100 طفل من سن الروضة وحتى الصف الثاني عشر للمشاركة في الحدث خلال يوم واحد فقط من الإعلان عنه، وقد أعجب الأطفال بالفعالية لدرجة أنهم لم يرغبوا بالمغادرة.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا