عنابي المناظرات يشارك في المؤتمر العالمي للتنمية المستدامة

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

عنابي المناظرات يشارك في المؤتمر العالمي للتنمية المستدامة

تاريخ الإصدار:
٠٣ أغسطس ٢٠١٧
أعلن مركز مناظرات قطر – عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع- عن مغادرة الفريق الوطني للمناظرات باللغة الإنجليزية الدوحة اليوم متوجهاً إلى أندونسيا للمشاركة في بطولة العالم لمناظرات المدارس باللغة الإنجليزية والتي ستقام في بالي خلال الفترة من 1-11 أغسطس ، حيث يتنافس فيها 62 دولة من مختلف أنحاء العالم من بينها الفريق القطري.
null
ومن المقرر أن يرافق الفريق من المركز كل من مدير دعم الأعمال أ.حسن سليمان –– وأخصائي الاتصالات أ. خالد الإبراهيم – بالإضافة إلى المدربين أ.سعد الأسد وأ.تسنيم إلياس

مناظرات قطر يشارك في هذه البطولة من عام 2008 إلى الآن وأصبح اسم دولة قطر في رأس قائمة الدول دائمة المشاركة في البطولة وهذا وسام شرف نفتخر به يدفعنا لتدريب أكبر عدد من الطلبة المتناظرين.

مثمنة مدربة الفريق القطري، الجهود التي بذلها أعضاء الفريق والذي بدأ بالتواصل مع المدارس من شهر سبتمبر لترشيح الطلبة المؤهلين للبطولة والذي وصل عددهم إلى 50 متناظراً وبعد التصفيات تمَّ اختيار الطلبة المشاركين لتبدأ مرحلة التدريبات المكثفة حتى نهاية شهر يوليو وبصورة يومية من الساعة 9-4.

مشيرة إلى مدى التطور الذي وصل إليه الطلبة وكذلك التحديث الذي طرأ على الخطط وأسس تطبيقها لتجنب الهفوات وتخطيها بهدف تقديم جولات تنافسية مع أقوى الفرق.
مشيدة بحماس الطلبة ومثابرتهم على التدرب ومنهم علي المولوي المتناظر والمشارك للسنة الثالثة على التوالي والذي تولى رئاسة الفريق بعد أن أثبت جداراته وكفاءته في مناقشة القضايا وتفنيده للبراهين المقنعة واستحضارها عند الحاجة.

يضم الفريق 4 من العناصر الوطنية المثابرة وهم "علي المولوي- أكاديمية قطر، وجاسم حمد القحطاني – مصعب بن عمير- وراشد حمد الرميحي – عمر بن الخطاب – وبندرالعبدالله مدرسة ديباكي الهندية.

والذين أشادوا بمشاركتهم التي تعتبر إنجازاً متميزاً في سجلهم كمتناظرين وكأبناء قطر، مؤكدين استعداد الفريق وجاهزيته للمنافسة مع أقوى الفرق والوصول للدور 16 وما بعده وتحقيق نتائج أفضل من السنوات السابقة.

مشيرين أن البطولة لقاء تعريفي مع الطلبة من مختلف أنحاء العالم وهم يمثلون سفراء بلدهم لنقل صورة دولة قطر وتطورها وما وصلت إليه تحت القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني – أمير البلاد المفدى حفظه الله.

مثمنين اهتمام الدولة تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في كافة المجالات وأولها التعليم من خلال العمل على رفع مستوى الأداء وتقديم كل ما يلزم لتطوير وتنوع الأدوات التعليمية، حتى وصل الطلبة إلى مستوى جيد من مهارات التفكير العليا، ومنها الأداة التعليمية الهادفة والمحفزة على التعلم التفاعلي والممتع داخل الفصول الدراسية وهي المناظرة.

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.