قديسات يهدي انتصاره في برنامج نجوم العلوم لضحايا السرطان

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

قديسات يهدي انتصاره في برنامج نجوم العلوم لضحايا السرطان

تاريخ الإصدار:
٢١ نوفمبر ٢٠١٦
أهدى الفائز بالمركز الأول في برنامج نجوم العلوم، الذي أطلقته مؤسسة قطر عام 2009، انتصاره في الموسم الثامن من البرنامج إلى جميع الأرواح التي فُقدت من جراء الإصابة بمرض السرطان والأشخاص الذين يخضعون للعلاج من هذا المرض حاليًا.
null
واختير الباحث الطبي سديم قديسات لكي يكون أبرز المبتكرين في العالم العربي خلال الحلقة النهائية المثيرة من برنامج نجوم العلوم، التي عُرضت على قناة MBC4 مساء السبت الماضي. وقال سديم إنه يشعر بامتنان بالغ لمؤسسة قطر بفعل مستوى الدعم الذي تلقاه من المؤسسة على مدار البرنامج، ولا سيما من المختصين بمركز السدرة للطب والبحوث ومؤسسة حمد الطبية.

وأمَّن ابتكار سديم الفائز ‘GenomiQ’، الذي يهدف إلى القضاء على الأخطاء البشرية وتقليل الوقت اللازم لاختبار العينات الوراثية بشكل كبير من خلال عملية آلية بالكامل، للباحث الأردني الشاب نقاط الفوز؛ إذ حصل على نسبة 36.8% من مجموع أصوات لجنة التحكيم والجماهير، وهو ما أهَّلَه للفوز بجائزة مالية قيمتها 300.000 دولار أمريكي لتمويل ابتكاره.

وقال الباحث الطبي الأردني البالغ من العمر 28 عامًا والذي يسعى لنيل درجة الدكتوراة في علوم الوراثة: "هذا يعني جاهزيتنا لمساعدة مرضى السرطان بهدف تخفيف آلامهم وتزويدهم بنتائج أفضل. وأنا أهدي هذا الفوز إلى جميع الأرواح التي فُقدت من جراء الإصابة بمرض السرطان، وأعد الجميع بمواصلة النضال من أجل كل فرد لا يزال يتلقى العلاج أو شُخِصَتْ إصابته بهذا المرض."

وقد عمل برنامج نجوم العلوم، منذ انطلاقه في عام 2009، كمنصة للمبتكرين الشبان في جميع أنحاء الوطن العربي وخارج حدوده للمساعدة في حل المشاكل الإقليمية، مدعومًا بموارد واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، التابعة لمؤسسة قطر، والعديد من المؤسسات البارزة الأخرى في دولة قطر.

وصرَّح سديم، الذي قدّم فكرة التوزيع الآلي للعينات في الاختبارات الجينية للمرة الأولى في الموسم السادس من برنامج نجوم العلوم، قائلًا:"لقد برزت قطر مجددًا كوجهة رائدة لدعم الابتكار عندما بدأت في السعى للحصول على التوجيه والدعم." وذكر المبتكر الشاب أنه أُعجب للغاية بمنهج التحفيز الذي تتبناه مؤسسة قطر، وقال إنه يشعر بأنه ممتن على وجه الخصوص لسعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، التي التقاها برفقة المبتكرين الآخرين الذين خاضوا منافسات المرحلة النهائية للبرنامج وخريجي البرنامج في إطار الاستعدادات لخوض الجولة النهائية من المنافسات.
Image 2.jpg
وقال سديم: "يمكنني أن أؤكد أن الهدف الوحيد للقائمين على مؤسسة قطر بداية من أفراد القيادة العليا في المؤسسة وصولًا إلى أصغر موظف فيها هو مساعدة المجتمعات على التقدم، فضلًا عن استعداد الجميع لبذل جهود إضافية في سبيل ضمان تحقيق هذا الهدف. ولا يمكن للمرء معاينة شيء من هذا القبيل في أي مكان آخر."

وذكر رائد الأعمال الشاب أنه كان يحلم دائمًا بتسجيل ابتكاره ‘GenomiQ’ كاختراع عربي تدعمه شركات ومؤسسات في منطقة الشرق الأوسط. وقال:"يتمثل طموحي الآن في إنتاج خمسة أجهزة وتقديمها إلى المستشفيات الموجودة في الشرق الأوسط وأوروبا والولايات المتحدة. وقد تواصلت معي الكثير من الشركات، بيد أن ارتباطي بمؤسسة قطر فتح أمامي العديد من الأبواب. ويتعلق تطوير نموذج من هذا القبيل بالتواصل مع أشخاص يؤمنون بالفكرة، وقد قدمت مؤسسة قطر مساعدات هائلة لي في هذا المجال."

وأرسل سديم رسالة تشجيع إلى جميع الشباب الذين يشاهدونه، بعد فوزه، فقال:"أنتم مستقبل منطقتنا وعالمنا. ثقوا في قدراتكم، ولا تخافوا من سلك الطرق الأقل ارتيادًا، آمنوا بقوة التعليم، وانتهزوا الفرصة المتاحة لكم لتحويل أحلامكم إلى حقيقة."