جامعة حمد بن خليفه تحتفل باليوم الثقافي السعودي

  • من: أخبار وأحداث
  • تاريخ النشر: ٢٣ يناير ٢٠١٣
  • تاريخ الإنطلاق: none
  • تاريخ النهاية: none
  • موقع: none

جامعة حمد بن خليفه تحتفل باليوم الثقافي السعودي

تاريخ الإصدار:
١٩ أبريل ٢٠١٧
تحتفل جامعة حمد بن خليفة، بالتعاون مع سفارة المملكة العربية السعودية في دولة قطر، بثقافة وتراث المملكة العربية السعودية، وذلك بمناسبة اليوم الثقافي السعودي الذي أقيم في مركز الطلاب بجامعة حمد بن خليفة.
null
ويقام الحفل تحت رعاية سعادة السيد عبدالله بن عبدالعزيز العيفان، سفير خادم الحرمين لدى دولة قطر، وبحضور الدكتور أحمد حسنة، رئيس جامعة حمد بن خليفة، والسيدة مريم حمد المناعي، نائب الرئيس لشؤون الطلاب، إضافة إلى أعضاء مجتمع الجامعة. كما يتم تنظيم كثير من الفعاليات والاحتفالات التي تعرض جوانب من الفن والثقافة العربية السعودية، وهي متاحة للجمهور حتى 20 أبريل.

ويُبرز يوم الثقافة السعودي حجم الشراكة الدائمة بين سفارة المملكة العربية السعودية وجامعة حمد بن خليفة، كما يعكس بجلاء دعم الجامعة المتواصل للطلبة السعوديين الذين يدرسون في جامعة حمد بن خليفه وجامعاتها الشريكة في المدينة التعليمية. وكجزء من الاحتفالات، تمت دعوة طلاب المدينة التعليمية إلى مشاهدة عروض من تاريخ المملكة العربية السعودية الفريد وتراثها ومساهماتها في المنطقة.

وكان إنطلاق الاحتفالية بمناسبة اليوم الثقافي السعودي الذي بدأ يوم 18 أبريل مع فرق الفلكور الشعبي السعودي، وبعد ذلك منح الحضور فرصة القيام بجولة في الخيمة السعودية التقليدية مع عرض مجموعة من القطع الفنية الحديثة رسمها مختلف الفنانين السعوديين.

أما البنود الأخرى المعروضة التي تشمل بعض القطع الفنية المجردة والمصنوعة يدويًا، وكثير من مؤلفات العلماء والكتاب السعوديين، فهي تكشف عن جوانب أخرى فريدة للتنمية الثقافية والاجتماعية للمملكة. كما يستمتع الزوار بمذاق المأكولات السعودية الأصيلة.

وفي كلمة له بهذه المناسبة، قال سعادة السيد عبد الله بن عبدالعزيز العيفان، سفير خادم الحرمين لدى دولة قطر: سعدت بتواجدي في جامعة حمد بن خليفة للمشاركة في اليوم الثقافي السعودي، وسرني ما شاهدته من معروضات، ومشاركات الطلاب والطالبات في الفعالية، وتقديمهم لصورة عن التنوع الثقافي في المناطق المختلفة في المملكة العربية السعودية. وأُثني على منظمي هذه الفعالية الناجحة، وعلى جهود الطلبة والجامعة. كما أود التنويه عن التعاون بين السفارة والجامعة والأجهزة المعنية بالتعليم في المملكة العربية السعودية، حيث سيتم التخطيط للتعاون على مدى الأيام المقبلة.

وأشار الدكتور أحمد حسنة، رئيس جامعة حمد بن خليفة، في كلمته قائلًا:" يسرنا في جامعة حمد بن خليفة أن نستضيف اليوم الثقافي السعودي، بالتعاون مع سفارة المملكة العربية السعودية في دولة قطر، ويُسعدنا أن نعمل نحو هدفٍ مشتركٍ لبناء العلاقات القوية بين المجتمعين. ومن خلال الفعالية، تتاح الفرصة لطلابنا وأعضاء هيئتنا التدريسية وموظفينا ومجتمعنا لتبادل الروابط الثقافية المشتركة مع جيراننا. ويشرف جامعة حمد بن خليفة أن تكون مركزًا للبحوث والابتكار، مما يساهم في التعاون المستمر بين دولة قطر والدول المجاورة.”

لقراءة الخبر بالكامل يرجى الضغط هنا.